النقاط الرئيسية

نقطةمحتوى
1أقامت جامعة العلوم التطبيقية معرض “يوم المهن” في نسخته الحادية عشرة.
2تنظيم يوم المهن يعزز التواصل بين الطلبة وأصحاب العمل ويساهم في رفد سوق العمل بالخريجين.
3الجامعة تحرص على تزويد طلبتها وخريجيها بالمهارات والمعرفة العملية التي يتطلبها سوق العمل.
4حرص وزير العمل على حضور الفعاليات ودعم المبادرات التي تنفذها الجامعات ومؤسسات القطاع الخاص.
5مكتب التطوير المهني وشؤون الخريجين يسعى لربط خريجي الجامعة بسوق العمل واحتياجاته المتغيرة بشكل سنوي.
6الجامعة تلقت عددًا كبيرًا من الطلبات للمشاركة في المعرض مما يؤكد مستوى خريجيها الأكاديمي المتميز.

بحضور جميل بن محمد علي حميدان وزير العمل، أقامت جامعة العلوم التطبيقية أمس معرض “يوم المهن” بنسخته الحادية عشرة، بمشاركة (52) جهة ومؤسسة من القطاعين العام والخاص، بتنظيم من مكتب التطوير المهني وشؤون الخريجين في إدارة شؤون الطلبة.

وبهذه المناسبة أكد رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور حاتم المصري أن تنظيم يوم المهن يعزز التواصل بين الطلبة وأصحاب العمل من خلال التعرف على اتجاهات السوق الحالية والمستقبلية، لافتًا إلى أن الجامعة تحرص على رفد سوق العمل بالخريجين المتميزين في مختلف المجالات، حيث تزود طلبتها وخريجيها بالمهارات والمعرفة العملية التي يتطلبها سوق العمل.

كما قدم رئيس الجامعة بالشكر إلى وزير العمل على حرصه الدائم لحضور مثل هذه الفعاليات ودعم المبادرات التي تنفذها الجامعات ومؤسسات القطاع الخاص لمساعدة الشباب على الانخراط في سوق العمل، والشكر موصول إلى جميع الجهات المشاركة التي تحرص سنويًا على المشاركة وعرض الشواغر الوظيفية لطلبة وخريجي الجامعة.

من جانبه أشار مدير مكتب التطوير المهني وشؤون الخريجين الأستاذ هود صادق إلى حرص المكتب على إقامة معرض المهن بشكل سنوي لربط خريجيها بسوق العمل واحتياجاته المتغيرة باستمرار، عبر تعريفهم بالقطاعات المهنية التي تتناسب مع تخصصاتهم، وإكسابهم الخبرة في طريقة التقدم للوظائف وإعداد السير الذاتية والتدريب على اجتياز مقابلات العمل، انطلاقًا من حرص إدارة الجامعة على تعزيز الروابط مع الخريجين والبقاء على التواصل المستمر معهم، لافتًا إلى العدد الكبير من الطلبات التي تلقتها الجامعة من الشركات والمؤسسات للمشاركة في المعرض، الأمر الذي يؤكد حرص هذه المؤسسات على تعزيز علاقاتها بالجامعة، ويؤكد المستوى الأكاديمي المتميز لخريجي الجامعة.

الأسئلة الشائعة