النقاط الرئيسية

النقطةالتفاصيل
غرامة الزوج500 دينار لصالح الزوجة
سبب الغرامةإهانة خلال مكالمة هاتفية
تعويض الزوجةعن الضرر الأدبي

قضية المحكمة المدينة

تفاصيل القضية

غرمت المحكمة المدنية بحرينياً 500 دينار لصالح زوجته بعد أن أهانها خلال مكالمة هاتفية بينهما حيث اعترف بتوجيه كلمة بذيئة إليها. صدر أمر جنائي بتغريمه 30 دينار، وقضت المحكمة المدنية بتعويضها بعد دعوى الزوجة.

شهادة المحامي خليل إبراهيم

قال المحامي خليل إبراهيم إن المدعى عليه رمى موكلته بما يخدش شرفها واعتبارها بتوجيه كلمة بذيئة، وكان ذلك بطريق الهاتف، وعليه تقدمت ببلاغ لدى مركز شرطة وأقرّ بما نسب إليه، فأصدرت النيابة العامة أمراً جنائياً يقضي بتغريمه 30 دينار عما اسند اليه.

الأضرار النفسية المترتبة

وأضاف المحامي أن فعل المدعى عليه رتب ضرراً نفسياً لدى المدعية، وهو الأمر الذي حدا بها إلى إقامة دعواها لتطلب التعويض بمبلغ 500 دينار.

قرار المحكمة

التعويض عن الضرر الأدبي

أشارت المحكمة إلى أن التعويض عن الضرر الأدبي يستهدف كل ما يؤذي الإنسان في شرفه واعتباره أو يصيب عاطفته وإحساسه ومشاعره. وكان المقرر قانوناً أيضاً أنه يكفي في تقدير التعويض عن الضرر الأدبي أن يكون مواسياً للمضرور ويكفل رد اعتباره.

تقدير القاضي

أوضحت المحكمة أنه ما يتوافر بما يراه القاضي مناسباً في هذا الصدد تبعاً لواقع الحال والظروف المناسبة، من دون غلو في التقدير ولا إسراف وإن كان هذا التقدير ضئيلاً مادام يرمز إلى الغاية منه ويحقق النتيجة المستهدفة به.

التعويض النهائي

وأضافت المحكمة أنها قد تحقق لها بلا شك إصابة المدعية بأضرار أدبية ألمّت بشعورها، وهو ما ترى معه المحكمة أن في مبلغ 500 دينار ما يعدّ جبراً لما حاق بالمدعية من أضرار أدبية هو ما تقضي به.

FAQ

هل يمكن استئناف هذا الحكم؟

نعم، يمكن استئناف حكم المحكمة المدنية.

ما هي الأضرار الأدبية؟

الأضرار الأدبية تشمل كل ما يؤذي الشخص في شرفه واعتباره أو يصيب عاطفته ومشاعره.

كيف يتم تقدير التعويض عن الأضرار الأدبية؟

يتم تقدير التعويض بما يراه القاضي مناسباً وفقاً لواقع الحال والظروف المناسبة.

كيف أثرت إهانة الزوج على الزوجة؟

أثرت إهانة الزوج على الزوجة نفسياً وأدبياً مما دفعها إلى المطالبة بتعويضها.



اقرأ أيضا